.

.

الاثنين، 11 أغسطس، 2014

عن سجارة سابعة

ده علشان معرفتش انشره فين : ) 

تقريبا ده هيبقي أطول ريفيو ليا افر : ))

*تحت عنوان كتب املكها موقعة : ) #حب .. انا سعيدة اني شوفت دنيا كمال وكان يووم سعيد للغاية ومتشوقة اقرأ
 الكتاب جدا جدا جدا

دنيا بلا تفكير من الشخصيات المفضلة في حياتي .. واعتقد اننا فيه حاجات كتير شبه بعض فيها ..وحاجات كتير أنا نفسي اكون شبها فيها .. ورسمياً منذ اليوم الاول ادركت .. ان الحياة هتبقي اسعد لو دنيا أتبنتني 

* ريفيو ما قبل الابدء :أنا كنت ومازلت بعشق هي وضحي ، كنت متشوقة جداً للكتاب الجديد .. كنت راجعة البيت قلبي بيقفز من الفرحة .. معايا كنز .. كان يوم احلام .. اكتر من احلام .. كان يعتبر من اجمل الايام في حياتي ..كانت مرحلة عصيبة وامتحانات وخوف وكان صعب اقرأ في وقت زي ده ..بس مكنتش مصدقة اني فعلا قابلت كاتبتي المفضلة ولا كنت مصدقة ان كتابي موقع .. روحت البيت بعد كتير من الصويت والتنطيط والتصوير : )) 
هندا أختي أخدت الكتاب مني وبدأت تقرأه .. لحد ما قررت ابدأ اقرأه .. هندا حطه الكتاب جمب المخدة وكل مرة بخده برجع الاقيه جمب المخدة 
هند رسميا بتحب الكتاب .. وانا بخاف لما هندا تحب حاجه .. كنت خايفة يبقي كئيب .. انا بكره الكتب الكئيبة 
بس أنا كنت واثقة اني هقع في الحب .. كتابات الناس بتعكس كل حاجه بتعكس احلامهم تجاربهم وبتبقي شبههم حتي لما بتكون من وحي الخيال بتفضل شبههم .. وده اللي حمسني أني ابدأ اقرأ أني هلاقي دنيا وسط السطور 

أثناء القراءة : كنت حاسة اني بتسحب في القصة والقصة بتشدني وبتغرقني فيها باسلوب جميل جداً جداً وبتخليني اقع في الحب .. في حب كل حاجة نادية زين وعلي ورضوي وبابا نادية كل حاجه وحسيت ان استحالة حد يعرف يكتب حاجه بمنهي الجمال كده وكنت معترفة اني واقعة بجد ..
اول فصل عن علي خلاني  اؤمن بالحب .. او اؤمن أن الحب اللي انحنا بنحلم بيه ممكن يكون موجود 
وامبسطت اكتر لما لقيت زين : ) كنت مبسوطة بالتفاصيل كل التفاصيل 
وكنت شايفة الحاجات بتحصل حوليا ودي مش حاجه بتحصلي كتير : )) وده كان شئ سوبر سعيد
أنا بحب الشخصيات الغير معتادة وباسعد لما بلاقيهم حتي في الروايات وفضلت اسرح واحلم اني اكون غير معتادة يوماً ما ما ..
كنت خايفة من فصول الثورة .. اشياء لا احب أن اتطرق إليها .. بحسها بتوجع وبحس اننا مهما اتكلمنا عنها عمرنا ما هنعرف نتكلم كويس .. امبسطت لما لاقتنا كنا  في نفس الاماكن في نفس الوقت : ) ومش اضايقت منهم خالص بالعكس حبتهم : )))

الرواية تستحق خمس نجوم من اول فصل  تستحق خمس نجوم بلا مجاملات او محاولات متي اني مكنش قاسية مع الكتب .. اعتقد ان دنيا جمعت كل الحاجات الحلوة في كتاب .. الرواية جميلة بحق ولا تستطيع قول غير ذلك ..
الرواية نابعة من القلب 
وانا كومبليتلي ان لاااف : )))))

ما بعد القراءة : انا خلصت الرواية في يومين .. واستمتعت بكل لحظة قدتها معاها ومتأكدة أنها مش اخر مرة اقرأها .. وامبسطت اني بقيت بحبها زي هي وضحي .. انا عمري ما بعرف اتجاوز هي وضحي وغالباً عمري ما هعرف اتجاوز سجارة سابعة : ))))

شكراً دنيا بجد بجد بجد 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لا تقسوا عليّ .. وابتسم للحياة : )))))