.

.

الاثنين، 22 يونيو 2015

الي مر

انتظرت
ان نري العالم سويا
ومازلت لا اصدق انني لن اشارك
في اولي لحظاتك خارج ما نحن فيه الان
اعرف انني لن اضيع الكثير
اعرف جيدا ذلك
ولكني مازلت لا اصدق
انك وحدك هناك
والاسوء منه انني وحدي هنا
افتقد اقرب شخصين لي علي وجه الارض
للا وانت
انا اموت من فرط التحمس
ولا ادري كيف اوازن بين التحمس والفقد
احلم فقط ان اقضي وقت معك
واعرف انه قد لا يحدث
فقط هذه المرة
لن اجد من اتحدث معه

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لا تقسوا عليّ .. وابتسم للحياة : )))))